نمو على الاقتصاد القطري في الربع الأول 2023

الدوحة- بزنس تراك| شهد الاقتصاد القطري نموا في الربع الأول من العام 2023 بنسبة 2.7% عند المقارنة بنفس الربع من العام الماضي.

أما عند المقارنة بالربع الرابع من العام الماضي فنجد أن الاقتصاد القطري شهد انكماشا بنسبة 3.9%.

كما ودعم نمو الناتج المحلي لقطر خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري نمو 16 قطاعاً في النشاطين النفطي وغير النفطي.

الاقتصاد القطري

ووفقاً لبيانات جهاز التخطيط والإحصاء، فقد بلغت تقديرات الناتج المحلي الإجمالي لقطر في الربع الأول من العام. الجاري 170 مليار ريال مدعومة بنمو نشاط التعدين واستغلال المحاجر بنسبة 4.1%.

وبواقع 64.4 مليار ريال، ونمو القطاع غير النفطي بنسبة 1.9% وبواقع 105.7 مليار ريال.

هذا وقدّر صندوق النقد الدولي نمو اقتصاد قطر خلال عام 2023 بنسبة 2.4% مع تضخم عند مستويات 3%.

الربع الأخير

وفي إطار آخر حقق الاقتصاد القطري نموا حقيقيا بلغت نسبته 8% في الربع الأخير من عام 2022.

في حين، بلغت تقديرات الناتج المحلي الإجمالي الفصلية. بالأسعار الثابتة نحو 179.99 مليار ريال (49.4 مليار دولار) مقارنة بتقديرات الربع الرابع من 2021 والبالغة 166.68 مليار ريال.

كما وتأتي هذه النسبة المرتفعة كإحدى ثمار استضافة قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم في نوفمبر وديسمبر 2022. علما أن وكالة “فيتش” سبق وأكدت على الأثر الإيجابي للمونديال في اقتصاد قطر في الربع الرابع من العام 2022.

وتوقعت الوكالة الدولية في حينه، أن يصل النمو ربع السنوي في الربع الرابع إلى 5.3% على أساس سنوي. أعلى من متوسط 3% بين عامي 2012 و2019، وبالتالي ستسجل قطر أسرع نمو سنوي لها منذ عام 2014.

وحسب بيانات جهاز التخطيط والإحصاء القطري الصادرة في وقت سابق. قفز الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية بنسبة 26.2% على أساس سنوي إلى نحو 220.43 مليار ريال في الربع الرابع من عام 2022.

وذلك قياسا بتقديرات المدة نفسها لعام 2021 والتي بلغت 174.65 مليار ريال. وبالمقارنة مع التقديرات التي جرت مراجعتها للربع الثالث لعام 2022 والبالغة 229.69 مليار ريال سجل الناتج المحلي الإجمالي انخفاضا بنسبة 4%.

زر الذهاب إلى الأعلى